ختام السنة

لنحتَفِل بحبّة الخردَل


تُقدّم »كاتا« احتفالاً يُساعِدُ المُعلّم على اختتامِ السّنة وقَطْفِ ثمارِها وتقديمِها للَّه وشُكرِهِ عليها.


المواد اللازمة:


-      حبوب خردل.

-      وعاء رمليّ.

-      أغصان يابسة مغروسة في مزهريّة.

-      سلّة مليئة بالفواكه.

-      محارم بيضاء على عدد التّلاميذ.


التّحضيرات

-     يُكبّر المُعلّم الصُّوَر المرفقة بهذا النّشاط.

-      يُحضّر لوحة كرتونيّة بيضاء كبيرة.

-      يُقسِّمُ التّلاميذ إلى 3 حلقات عمل.


الحلقة الأُولى:

تُحضِّر غلافًا جديدًا لكتاب التّعليم المسيحي

يتضمَّن العنوان، الهدف، الزَّوادة الرّوحيّة التي

تَمَّ التوصُّل إليها من خلاله، وأسماء كُلّ تلاميذ الصفّ.


الحلقة الثّانية:

تُحضّر ثمارًا كرتونيّة تحمِلُ كلمات مُعبّرة عمّا قُطِفَ هذه السّنة: المحبّة، الصّداقة، السّلام،الاحترام، النّجاح، الإيمان، العطاء، المثابرة.


الحلقة الثّالثة:

تُحضّر لوحة جداريّة تحمِلُ موجزًا عن نشاطات السّنة (زيارات، لقاءات، رياضات، أو صورًا مُعبّرة عنها)


الخُطوات


يجلس المعلم بشكل دائرّي، بعدَ أن يُوزِّع المُعلّم عليهم المحارم الورقيّة.


يتقدّم المعلّم إلى الوسط حاملاً بيده حبّة الخردل، ويُقيم حوارًا من خلالها:

»هل حبّة الخردل مرئيّة لكم جميعًا ؟ لماذا ؟ لأنّها صغيرة«

»هل لهذه الحبّة الصغيرة التي لا تُرى جيّدًا إلاّ بالمكبّرة أهميّة، كيف ؟«

يوزّع المعلّم الحبّة في وعاء رملي ويضعَه جانبًا.


يقول: لنُصغِ إلى ما قاله يسوع عنها.


يُخبر المعلّم مثل حبّة الخردل (متّى 13/31-32)


ويعلّق وسط اللّوحة البيضاء رسم الشجرة مع العصافير.


يُقيم المعلّم حوارًا من خلال السُّؤال التالي:


إلامَ تحتاج حبّة الخردل لتنمو وتُصبح شجرة ؟

-     إلى النور والشّمس. يُعلّق المُعلّم رسم الشّمس.

-     إلى الماء. يُعلّق المُعلّم رسم المطر.

-     إلى عنايتنا وتشجيعنا.


يرفع كُلّ التّلاميذ محارمهم عاليًا ويُلوّحون بها في الهواء رمزًا لعنايتِهم ودَعْمَهم.

ويضيف المعلّم »وملكوت اللّه مثل حبّة الخردل ولكنّه ينبُت لِيُصبِحَ شجرة إذا زُرِعَ جيّدًا وحصَلَ على الماء والهواء والعناية«. وهكذا كانت سنتنا، بذرنا فيها البذار، سقيناها واعتنينا بها، فوصَلنا في خواتيمها إلى حصاد رائع سنُقدّمه للربّ.


-     يتقدّم أعضاء الحلقة الأُولى ويلصقوا غلافهم على اللّوحة البيضاء.

-     يتقدّم أعضاء الحلقة الثانية ويُعلّقوا ثمارهم على الأغصان اليابسة.

-     يتقدّم أعضاء الحلقة الثالثة ويلصقوا لوحتهم الجدارية على اللّوحة الكبيرة.



يصلّي الجميع

»يا ربّ، كُنت دائمًا وعلى مدار السّنة المُحرّك لزرعِنا، وواهِب الحياة لغرسِنا. أنتَ فرحنا وعطاؤنا ورجاؤنا.

شُكرًا على مُساعدتك لنا، على وجودِك في كُلِّ ثمرة قَطفْناها، على تعليمِنا معنى الخدمة والاحترام والسَّلام والرّجاء والعطاء. وكُن معنا في فُرصتنا الصيفيّة لنستَمِرّ في الزَّرْع والحَصاد في حقلك أنتَ، حقل الملكوت«.


يرتّل الجميع ترتيلة: »شُكرًا للّه«.

يتناول الجميع الثّمار الطازجة.

وكُلّ سنة وأنتُم بخير.